إضغط هنا للدخولإضغط هنا للدخول
شاهد صفحتنا على الفيس بوك انضم الينا على تويتر أضغط هنا لدخول قناة ال البيت
اضغط هنا لدخول الشبكة عراق المناصرون
 


العودة   منتدى عراق المناصرون > ๑۩۞۩๑ قسم آل الصدر ๑۩۞۩๑ > منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله
منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله نحاول طرح خطبة مقولاته اخباره استفتائاته حتى تعم الفائدة للجميع ونكون على تواصل مع سماحته

الإهداءات


خطاب سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله) في يوم المظلوم

منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله


إضافة رد
قديم 03-17-2013, 05:57 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو مميز

الصورة الرمزية فدك الزهراء
إحصائية العضو







فدك الزهراء غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله
افتراضي خطاب سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله) في يوم المظلوم

خطاب سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله) في يوم المظلوم









اعوذ بالله من الشيطان اللعين الرجيم
توكلت على الله رب العالمين
وصلى الله على خير خلقه محمد واله اجمعين
بسم الله الرحمن الرحيم
واننا اذ ننادي بصوت المظلومين وجعلنا للمظلوم يوما لكي يسمع المظلوم صوته وتعلو صرخاته ضد الباطل واهل الباطل فانه يجب علينا ان لا نغفل ابد عن امر مهما جداً وهو كون الظلم قد يصدر من الاخرين سيما من الحكام والمتسلطين تارة وقد يصدر الظلم من نفس الإنسان على نفسه تارة اخرة فيكون ممن ظلم نفسه والعياذ بالله وهو اشد واعتى من ظلم الاخرين من بعض الجهات وله الكثير من المصاديق نعطيكم بعضا منها
أولا : إن يتبع الإنسان شهواته وميولاته ونفسه الإمارة بالسوء فيضل ويشقى .
ثانيا: إن يبتعد الإنسان عن الأمور التكاملية كالابتعاد عن الإحكام الشرعية أو الدينية أو الابتعاد عن العلم والأخلاق وما شابه ذلك فيكون في طريق الفسق والفجور والجهل والانحطاط.
ثالثا: ان يبتعد الانسان عن الحق واهله ويتبع الباطل واهله ويكون لهم عونا ونصيرا ومنهم الذين يتبعون الطغاة والديكتاتوريات والظالمين ممن تسلطو على رقاب الفقراء والمساكين ويحتكرون لقمة عيشهم ويقمعون اصواتهم كما في قوله تعالى (فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ) حتى ورد في الحكمة لا تسأل الطغاة لماذا طغو بل اسأل العبيد لماذا ركعوا وغيرها من مصاديق الظلم للنفس والمهم في البين إن نعرف الحق فنتبعه ونعرف الباطل فنحيد عنه فالفارق بين الحق والباطل اقل من شعرة ونحن في زمن بات الممسك على الحق كالممسك على جمرة من نار، فان اتبعنا الحق وتركنا الباطل غير الله ما بنا من سوء وظلم وديكتاتورية وطغيان الى الخير والاحسان
فيا ايها الاخوة والاعزة ان اردنا ان نفح بابا لرفع الظلم والحيف فلا بد إن يكون شعارنا وهتافنا لن نركع إلا لله لن نركع الا لله لن نركع الا لله. ثم لتعلموا ايها الاخوة لتعلموا ايها الاخوة الاحبة ان الخروج من ذل الظلم الى رحمة العز والحرية لا يكون ألا بواعز نفسي وحدوي من نفس المظلومين، من المظلومين أنفسهم أين ما كان أفَلم نرى كيف غيرت شعوب الربيع العربي ما بأنفسها فغير الله ما بها من ظلم وظالمين وديكتاتوريين وفي نفس الوقت فان غيرت تلكم الشعوب ما بنفسها من ذل فسيغير الله تعالى حالها منه الى العز والشرف وان غيرت ما بنفسها من تشدد وعنف فسيغير الله سبحانه تعالى من حالها إلى السلام والإخوة والتصافي ورص الصفوف ولعلي لا اجانب الصواب ولن ابتعد عنه حينما اقول إن اكثر افة تنخر المجتمعات الاسلامية وهي في نفس الوقت ظلم للنفس على النفس وظلم من داخل المجتمع على نفسه وليس من الحكام والطغاة على الشعوب وان أعظم الآفات هي آفة الطائفية تلك ألسوسه التي استطاعت إن تنخر الجسد الإسلامي والعربي نعم ان فكرة الطائفية غربية استعمارية توسعية ثالوثية لا محال لكن هذا لا يُصَير من المشكلة ظلم من الحكام على الشعوب بل ان للإنسان على نفسه بصيرة ولو القى معاذيره وان المجتمعات يجب عليها ان تعي وتتفهم ما يحاك ضدها ولا تسير مع تلكم المخططات التي ينسجها الاستعمار والطغاة لذا فعلينا ان لا نخضع لتلك الخطط الطائفية ولا نعطي لأنفسنا العنان للركض خلفها فأننا نرى بأم أعيننا ما تعانيه امتنا الاسلامية والعربية والشرق اوسطية من جراء تلك المشاحنات والصدامات الطائفية سواء السياسي منها او العقائدي على حد سواء لا فرق من هذه الناحية فأننا إن أردنا إن نغير ما بأنفسنا من هذه الناحية لينتشلنا الله سبحانه وتعالى من مهاوي أتون الحرب الطائفية التي وصلت في بعض المناطق وفي بعض الدول إلى الذبح والقتل والدفن والحرق والتفنن في القتل والمداهمات ولعلها باتت تحلو في نظر بعضنا مع شديد الاسف على الرغم من إنني على علم ويقين بان الله سبحانه وتعالى وبان رسول الله (صلى الله عليه واله وصحبه المنتجبين الأخيار وسلم ) وعلمائنا الإعلام وأولي الأمر منا لا يرضون بذلك على الاطلاق الا ان البعض يخدعون انفسهم، يخدعون عقولهم وهم لا يشعرون ولست اريد اطالة الحديث والكلام عن تلكم الكارثة و الطامة الكبرى اعني الطائفية التي زجنا بها الاستعمار وجملها في عيون بعضنا فصارت لهم عادة وفخرا فهناك افات كثر يجب ان نتحدث عنها ولو باختصار ضمنا فالآفات ظلم يحيق بنا تحت حجة حرية تارة و تحت حجة وراية القانون تارة أخرى ونحن عنها اما غافلون او بها راضون او منها خائفون لا نرتجي خلاصا ولا حلاً، فقد وصل الطغاة في تلذذهم في ظلم الشعوب والتفنن في الياته وكيفياته الى درجة انهم يتصورون انفسهم منارا للعدل ورجالا للاحسان فأصبح يصدقون أكاذيبهم التي لا تنطلي ألا على أنفسهم أو على بعض السذج من الناس دون غيرهم، ومن هنا ينبغي للشعوب إن تتحلى بثقافة عالية لكي لا تكون عرضة لتلك الخطط الخبيثة ولا تكون كسعفة في مهب الريح واننا اذ جعلنا للمظلوم يوما فهذا لا يعني اننا رضينا بالظلم واستكنا له وخضعنا له بل اننا اذ جعلنا للمظلوم يوما فأننا أردنا إن يكون هذا اليوم بابا للخلاص وانه من المؤكد والمتيقن ان هناك يوما للمظلوم على الظالم هو اشد من يوم الظالم على المظلوم وسوف يكون دعاء المظلومين الذين هم في قعر السجون أو صرخات الأمهات الثكالى وبكاء الأطفال والجائعون شهبا ترمي الظالمين في عروشهم التي يتمسكون بها ويحرسونها أكثر مما يحرسون شعوبهم بما لا يقاس . كلا بل جعلوا من الشعوب حماة للكراسي وللحكومات وصار الشعب فداء لهم مع إن الحكومات هي من يجب عليها إن تحمي الشعوب انظر كيف قلبوا لك الأمور فصاروا يلجأون إلى الشعب وصوته فقط حينما يريدون الاستمرار في الحكم، فيسارعون إلى خدمة الشعب حينما تبدأ وتفتح باب الدعايات الانتخابية فقط فتراهم يصرخون ويلتقون ويخرجون ويزورون ويخرجون إمام شعوبهم وما إن انتخبهم الشعب وصوت لهم حتى عادوا إلى جدران ومناطق خضراء وأخرى حمراء لا يعلمها إلى الله سبحانه وتعالى وهو لهم بالمرصاد إن شاء الله.
وفي خضم هذا الطغيان الرسمي وفي بحبوحة الظلم والحيف الذي يقع على الشعوب استمرت عين الاستعمار التوسعي تنظر وتترقب وتتحين الفرص للانقضاض على الشعب للانقضاض على فريستها للانقضاض على الشعوب لتخضعها وتركعها إن جاز التعبير لتصل إلى مبتغاها الأهم الذي هو العولمة، كي تجعل من العالم كالقرية الصغيرة تلعب بها وتحركها كيف تشاء، فان أرادت تلك الدول المتغطرسة لنا سلما جعلت من مقاومتنا لها بنظر البعض عنفا وإرهابا وان أرادت تلكم الدول لنا حربا جعلت من احتلالها للدول حقا وسارعت لجعل غطاء لذلك غطاء دولي وأممي ولعله شرعي أو أنها أوصلت الشعوب إلى درجةً من المظلومية بحيث ستنظر الاحتلال بأنه المخلص بأنه المخلص لها من الدكتاتوريات وكذالك لو أرادت تلك الدول إن تؤجج حرب طائفيه في العراق أو في دوله أخرى أينما كان سعت إلى التخريب ما بين الطوائف عبر الإشاعات والتفجير والانشقاقات وغيرها من الأساليب التي تعودنا وتعودتم عليها سيما في عراقنا الحبيب أو في دول كباكستان أو غيرها وان تلك الدول التي يسمونها بالعظمى بعولمتها استطاعت إن تخضع البعض تحت سيطرتها بحيث إن الاستعانة بتلك الدول الاستعمارية كأمريكا وبريطانيا وغيرها، الاستعانة بها مستساغا ومطلوبا وكان الخلاص من الظالم ومن الدكتاتور بواسطة الظالم والكافر والإرهابي بات محللا عند البعض كما استعانت قوى المعارضة للهدام وأزلامه وحزبه بأمريكا أو كما فعلت بعض الجهات في دول كباكستان أو أفغانستان مثل ذلك أيضا وكذلك بعض الدول الأخرى، كلا وألف كلا فالاستعانة بهم حرام حرام حرام الى يوم الدين وممنوع وقبيح وغير منطقي ولا عقلي ولا مقبول اجتماعيا لذا فان جهات أخرى عارضت الاستعانة بالكفرة والمحتلين والارهابين فقاوموا وقاومنا المحتل لعشرة سنين أو يزيد في عراقنا الحبيب وكذلك المقاومون في شتى بقاع العالم ومن هنا نشكر كل دول الربيع العربي وكل الشعوب المستضعفة وكل الشعوب المقاومة التي لم تستعن بالظالمين ولو على الظالمين ولم تمكنهم من دول المسلمين ورقابهم شكرا جزيلا وهنا فلننادي ((كلا كلا أمريكا)) ((كلا كلا إسرائيل)) ((كلا كلا احتلال)) ((كلا كلا يا ظالم)) كلا وألف كلا لأمريكا وإسرائيل وكل احتلال وكل ظالم ولننادي بتحرير فلسطين الحبيبة والأراضي المحتلة في سوريا الجريحة اعني الجولان بل وننادي بإخراج المحتلين الطغاة من قواعدهم البغيضة التي في أراضينا المقدسة لا في العراق فحسب بل في كل الدول بل من كل الدول الإسلامية والعربية ولنطالب بإنهاء الاحتلال الصهيوني مرةً أخرى للأراضي الفلسطينية المقدسة ولننادي في نفس الوقت بنبذ الطائفية والفرقة المذهبية ولنصرخ عاليا "إخوان سنه وشيعه هذا الدين منبيعة" وأخيرا فلنرفع أيدينا بالدعاء ((اللهم إن نرغب إليك في دوله كريمة تعز بها الإسلام وأهله وتذل بها النفاق وأهله وتجعلنا فيها من الدعاة إلى طاعتك والقادة إلى سبيلك))
وجزاكم الله خير جزاء المحسنين وشكرا







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 03-17-2013, 09:33 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو



الصورة الرمزية نور المهدي
إحصائية العضو







نور المهدي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : فدك الزهراء المنتدى : منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله
افتراضي

فيا ايها الاخوة والاعزة ان اردنا ان نفح بابا لرفع الظلم والحيف فلا بد إن يكون شعارنا وهتافنا لن نركع إلا لله لن نركع الا لله لن نركع الا لله. ثم لتعلموا ايها الاخوة لتعلموا ايها الاخوة الاحبة ان الخروج من ذل الظلم الى رحمة العز والحرية
بارك الله جهودكم الرائعة للنشر
شكرآ لكم







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 03-17-2013, 10:28 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو مميز

الصورة الرمزية فدك الزهراء
إحصائية العضو







فدك الزهراء غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : فدك الزهراء المنتدى : منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله
افتراضي

أج ــمل وأرق باقات ورودى
لردك الجميل ومرورك العطر
تــ ح ــياتيـ لكــ
كل الود والتقدير
دمت برضى من الرح ــمن
لك خالص احترامي







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...

أقسام المنتدى

๑۩۞۩๑ الأقــســـام الاساسية ๑۩۞۩๑ @ منتدى الحوار الهادف @ ๑۩۞۩๑ القسم الاسلامي ๑۩۞۩๑ @ اخبار العراق @ اخبار التيار الصدري @ منتدى القران الكريم @ منتدى الرسول الاعظم @ منتدى اهل البيت عليهم السلام @ منتدى الامام المنتظر عليه السلام @ ๑۩۞۩๑ قسم آل الصدر ๑۩۞۩๑ @ منتدى آل الصدر رضوان الله عليهم @ منتدى السيد القائد مقتدى الصدر حفظه الله @ ๑۩۞۩๑ منتدى المكتبة العامة ๑۩۞۩๑ @ مكتبة الكتب والبحوث @ المكتبة المرئية @ منتدى الخواطر والشعر الفصيح @ المكتبة الصوتية @ ๑۩۞۩๑ منتدى الكمبيوتر والتكنلوجيا ๑۩۞۩๑ @ تطوير المواقع والمنتديات @ منتدى الفضائيات والبث المباشر @ منتدى الجوال @ منتدى ثورة البحرين @ منتدى المقالات @ المكتبة الفوتوغرافية @ مركز قائم آل محمد @ ๑۩۞۩๑ قسم الادارة و الاعضاء ๑۩۞۩๑ @ منتدى الشكاوي @ منتدى الاقتراحات @ منتدى التراث والتاريخ @ منتدى البرامج @ ๑۩۞۩๑ قسم العائلة والمجتمع ๑۩۞۩๑ @ منتدى المراءة @ منتدى ألأسرة والمجتمع @ منتدى الاستراحة @ منتدى الترحيب بالأعضاء الجدد @ المنتدى العام @ الاخبار العربية والعالمية @ منتدى شهر رمضان المبارك @ منتدى الاجوبة الشرعية @ منتدى العتبات المقدسة @ منتدى الادعية والزيارات @ مطبخ المناصرون @ جرائم الاحتلال والارهاب @ منتدى الصحابة والتابعين وعلماء الدين @ ๑۩۞۩๑ الاقسام العامة ๑۩۞۩๑ @ قهوة المنتدى @ ๑۩۞۩๑ قسم الادب والشعر๑۩۞۩๑ @ منتدى القصص والروايات @ منتدى الشعر الشعبي @ ๑۩۞۩๑ اقسام الطبيعة والمخلوقات ๑۩۞۩๑ @ عالم الفضاء والمخلوقات العجيبة @ عالم الحيوان @ دنيا السياحة والطبيعة @ منتدى العلوم والتقنية @ الادعية والمناجاة @ افراح اهل البيت @ احزان اهل البيت @ افراح ال الصدر والمقاومة الشريفة @ المحاضرات ومجالس العزاء @ مشاريع العراق @ منتدى الاكواد والهاكات @ منتدى التصميم @ الاستايل @ ๑۩۞۩๑ القارة الاسترالية ๑۩۞۩๑ @ اخبار وفعاليات الجالية @ الاخبار العامة @ دليل سدني التجاري @ المنتدى الوثائقي @ صلاة الجمعة @ البرامج الشيعية @ منتدى عاشوراء الحسين @ English Library @ قسم الصلوات المحمدية @ اجوبة واستفتائات السيد القائد @



Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd منتديات
شبكة عراق المناصرون